آخر الأخبارأوروبيةالدوري الإيطالي

اليوفي ينتصر في وجود رونالدو الحاضر الغائب

أنتهت منذ قليل مباراة يوفنتوس بولونيا بفوز سهل من أبناء السيدة العجوز، ضمن منافسات الجولة التاسعة عشر من الدوري الإيطالي.

ظل فريق يوفنتوس مسيطر علي المباراة حتي انتهت، حيث سجل آرثور ميلو لاعب برشلونة السابق واليوفي الحالي، في الدقيقة 15 بعدما اصطدمت التسديده بلاعب بولونيا وسكنت الشباك، معبره عن الهدف الأول.

وسجل أبناء بيرلو الهدف الثاني في الدقيقة 71 عن طريق كوادرادو، قابلها الأمريكي المتألق ويستون مكيني برأسية في المرمى.

الوسوم

انسخ الرابط Short URL
زر الذهاب إلى الأعلى
الرجوع الى الصفحه الرئيسة
إغلاق