آخر الأخبارأوروبية

حصاد “الماركا” لعام 2020، أفضل 10 لاعبين هذا العام

في سنة كهذه إعتبرها الكثيرون من مشجعي كرة القدم سنة كبيسة، حيث توقفت فيها جميع أشكال الحياة على وجة الأرض، وتوقف شريان كرة القدم عن النبض لفترة ليست بالقصيرة، وبالرغم من أن الحكم على مستوى اللاعبين هذا الموسم سيعتبر تقييما خارجا عن التقييم المنضبط والصحيح نظرا للظروف التي أحاطت بنا.

وبالإضافة لمطالبات البعض بإلغاء كافة الجوائز الفردية هذا العام نظرا لصعوبة التقييم وتلاحم المواسم.
لكن، وعلى الرغم من هذا قامت جريدة “الماركا الإسبانية” أمس بوضع لائحتها لأفضل 10 لاعبين هذا العام، وجاء ترتيبهم على النحو التالي:

10. ليونيل ميسي- برشلونة
حيث حصل النجم الأرجنتيني على جائزة Pichichi كأفضل هداف في الليجا، بالإضافة إلى تسجيله أكبر عدد من التمريرات الحاسمة ب21 تمريرة.

9. إرلينج هالاند- بروسيا دورتموند
حيث سجل 32 هدفًا في 31 مباراة لعبها هذا الموسم، كما فاز بجائزة “الفتى الذهبي” لأفضل لاعب شاب في العالم.

8. مانويل نوير- بايرن ميونخ
حيث واصل نوير تحطيم الأرقام القياسية هذا الموسم، بإكماله 200 مباراة بشباك نظيفة مع الماكينات الألمانية، كما فاز بالثلاثية للمرة الثانية في تاريخة رفقة بايرن ميونخ.

7. كريم بنزيما- ريال مدريد
حيث يمر الفرنسي بأحد أفضل فتراته منذ إنضمامه لريال مدريد، كما تقلد شارة القيادة هذا الموسم رسميا، ليصبح من قادة الفريق بعد المدافع سيرجيو راموس.

6. نيمار- باريس سان جيرمان
خاصة مع فوز فريقه بثنائية الدوري والكأس، ومساهمته الممتازة في وصول فريقه لنهائي دوري أبطال أوروبا.

5. كريستيانو رونالدو- يوفنتوس
حيث سجل أكثر من أي لاعب في عام 2020، كما سجل أكثر من 100 هدف لمنتخب البرتغال، ليستمر البرتغالي بكتابة التاريخ وتكسير الأرقام القياسية.

4. سيرجيو راموس- ريال مدريد
المدافع الصلب والقائد الأهم في تشكيلة الملكي، الذي -وعلى الرغم من بعض الأخطاء التي يرتكبها والتي قد تكلف فريقه بعض الأهداف، إلا أنه يظل أهم محارب في كتيبة زيدان.

3. كيليان مبابي- باريس سان جيرمان
الفتى الذهبي والمطلوب في معظم فرق الصفوة في العالم، حيث قدم أداء مذهلا في دوري أبطال أوروبا وكان أحد أهم اللاعبين في تشكيلة الفريق.

2. كيميتش- بايرن ميونخ

1. روبرت ليفاندوسكي
بتسجيله 55 هدف وصناعته 10 أهداف في 47 مباراة هذا الموسم، إستطاع النجم البولندي أن يخطف جائزة “The best” كأفضل لاعب في العالم هذا العام.

وبالرغم من أن هذه السنة قد حملت لنا الكثير من الأخبار الغير سعيدة، إلا أنها قدمت لنا الكثير من المفاجئات، حيث كان أيضًا عام فوز بايرن ميونخ بنتيجة 8-2 على برشلونة في دوري أبطال أوروبا في نتيجة تاريخية، كما أعطت اللقب الغائب عن ريال مدريد بشق الأنفس وفي آخر الجولات ليخرج الملكي بطلا للاليجا هذا الموسم، مع تتويج ليفربول بالدوري الإنجليزي عن جدارة وإستحقاق لتنتهي عقدة الريدز والتي إستمرت لثلاثين عاما في أغرب فترة مرت على البشرية منذ فترة طويلة.

إنتهت.

 

الوسوم

انسخ الرابط Short URL

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
الرجوع الى الصفحه الرئيسة
إغلاق