آخر الأخبار

حفيظ دراجي لفوتبول : مصر والجزائر أشقاء والتعادل سيحسم مواجهه اليوم

أكد المعلق الجزائري “حفيظ دراجي” ان مصر والجزائر أشقاء ومهما كانت نتيجة المباراة ستظل العلاقة الطيبة بين البلدين ففي أخر الأمر هي مباراة كرة قدم.

وقال المعلق الجزائرى : مواجهة مصر والجزائر ليست مباراة مصيرية وليس مطالبان بالفوز للتأهل ، البطل هو الذي يكون مستعد لكل المنتخبات ولا يختار منافسيه ، المباراة سيحسمها التعادل ونتمنى نرى المتعة والاثارة في اللقاء.

وأضاف أن قطر هي المرشح الأول للفوز بكأس العرب ثم منتخبات شمال افريقيا بدون ترتيب مصر والجزائر والمغرب وتونس هي المنتخبات التي يرشحها للفوز بالبطولة وتوقع ان اللقب لن يخرج عن احدهم.

وعن رأيه في تصريحات نجم ليفربول ومنتخب مصر “محمد صلاح” التي أثيرت الجدل ، قال : محمد صلاح أبدى رأيه وكان يجب ان يبدي ويفضح عن رأيه وردود أفعال المؤيدين والمعارضين طبيعية ويجب ان ندرك ان صلاح لديهم البُعد العالمي ولابد من إبداء رأيه.

وتابع دراجي حديثه : رد الفعل ليس مقتصر على العرب والمسلمين فقط فهذا البُعد العالمي يبدي ردود افعال مختلف من مختلف العالم ومع اختلاف الثقافات والديانات فالأمر طبيعي من تصريح صلاح وطبيعي أيضًا اختلاف ردود الأفعال فجميعنا نستقبل ردود الأفعال بصدر رحب.

وأفصح المعلق الجزائري عن رأيه في مواجهات كأس العالم للاندية : القرعة جزء من اللعبة لا اتصور ان الاهلي يفكر في النهائي قبل ان يفكر في المباراة الاولى ممكن تشيلسي يفكر في النهائي لانه يلعب نصف نهائي فقط اما الباقية عليهم التفكير في الفرق التي يواجهونها في دور ربع النهائي.

وتابع : الوصول للدور النهائي سيكون انجاز كبير للاهلي ، عندنا تنوى تشريف الكرة العربية والافريقية سيكون الناتج كبير وانجاز كبير بدون شك ، تشيلسي فريق كبير مواجهته شرف كبير والفوز عليه سيكون انجاز عظيم.

وأشار أن الجماهير والاعلام من حقهم التفكير في اي شئ اما الجهاز الفني واللاعبين اذا فكروا في النهائي ونسيوا مباريات البداية اكيد هيتأثروا.

واختتم حفيظ دراجي حديثه عن رأيه فمن يكون بطل الدوري الإنجليزي قائلًا : اعتقد ان الدوري الانجليزي سيكون من نصيب تشيلسي حامل اللقب الموسم الماضي أو ليفربول ، هم في افضل احوالهم وقاموا بعمل موسم كبير جدًا حتى الأن في مختلف البطولات ، ويوجد معهم مانشستر سيتي في المنافسة ولكن أرى تشيلي او ليفربول احدهم الاقرب للقب.

الوسوم

انسخ الرابط Short URL

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
الرجوع الى الصفحه الرئيسة
إغلاق