آخر الأخبارأوروبيةالدوري الإنجليزي

تقرير: سون هيونج مين.. لماذا تسمع هذا الإسم كثيرا؟

إذا كنت شغوفًا بمتابعة الدوري الإنجليزي الممتاز، ودائما ما تستمع إلى الجلسات التحليلية بعد المباريات، فبالتأكيد تردد عليك إسم سون هيونغ مين كثيرا وعلى وجه التحديد، وربما أيضا أكثر ما سمعته عنه وأثار دهشتك هو قدرته العجيبة على إنهاء الهجمة، حيث أنه وفي كل مرة يقترب فيها من المرمى تشعر أن الكرة تعرف طريقها جيدا للشباك، كما لو أنه يربط بين الكرة والشباك بمغناطيس.

هذا بالضبط ما ذكرته صحيفة “الإندبندت” في تقرير لها عن الكوري الجنوبي، والتي ذكرت أيضا أنه معجزة كروية تعيش في ضواحي لندن.

حيث سدد سون 28 تسديدة هذا الموسم، محتلا المركز 30 في الدوري الإنجليزي الممتاز، وهو رقم قد يبدوا ضئيلا، ولكن المدهش أنه سدد 17 هدفا على المرمى مباشرة، وسجل 12 هدفا محتلا بذلك المركز الثاني في ترتيب الهدافين، وهذا هو الشئ المدهش.

وأكثر ما يعبر عن قيمة سون كانت أهدافه في الأيام الأخيرة، ضد ليدز في الدوري، وبرنتفورد في الكأس، أمثلة نموذجية لقدرة الرجل على إسكان الكرة في الشباك.

و لقياس مدى قدرة سون على تسجيل الأهداف، نحتاج إلى مقارنة أهدافه الفعلية بأهدافه المتوقعة (xG)، ذلك المقياس الذي يقيِّم جودة كل فرصة.

وتدخل مجموعة من المتغيرات في نماذج xG مثل موقع المهاجم أثناء التسديد، مدى قربه من المرمى، مدى صحة وضعية جسده أثناء التسديد، والكثير من الأشياء الأخرى.

ويتمثل التقييم رقميا في 1 والذي يعبر عن هدف مؤكد، والصفر وهو الهدف المستحيل تسجيله.
وبالعودة للكوري الجنوبي فقد حظيت فرص سون هذا الموسم في الدوري الإنجليزي الممتاز بقيمة إجمالية تساوي 5.39 هدفًا متوقعًا.

وعلى الرغم من ذلك فقد سجل 12 هدفا، أي ضعف الرقم المتوقع تسجيله، وهي إحصائية كبيرة جدا.

وبالعودة لخمس سنوات ماضية في عمر سون، ستجده يتفوق في كل مرة، حيث سجل الكوري الجنوبي والبالغ من العمر 27 عامًا 61 هدفًا تم تسجيلها من فرص تساوي 42.4 على نفس المقياس.

لذا يكون السؤال: هل سيستمر سون بتسجيل تلك الإحصائيات المرعبة أم أن تلك الفترة كانت نوعا من الإنتفاضة قصيرة الأجل؟

الوسوم

انسخ الرابط Short URL

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
الرجوع الى الصفحه الرئيسة
إغلاق