آخر الأخبار

فيفا يستدعي رئيس الاتحاد السنغالي للتحقيق وهذا موعد إعادة مباراة مصر والسنغال

أكد جمال علام رئيس اتحاد الكرة أن رئيس الاتحاد السنغالي لكرة القدم أبلغه بتلقيه استدعاء من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا من أجل الخضوع إلى للتحقيق في أحداث مباراة الإياب التي جمعت بين منتخب مصر والسنغال في داكار.

قال جمال علام في تصريحات تليفزيونية : الفيفا استمتع لشكوانا ويتابع الأمر ونثق في إعادة مباراة مصر والسنغال وما يزيد من ثقتنا هو تبقى 8 أشهر على المونديال ويمكن أن نلعب المباراة المعادة في شهر يونيو القادم مع مباريات الملاحق المتبقية في بعض القارات.

أضاف: لن نترك حق مصر ونريد إصدار أي عقوبة لننطلق منها إلى المحكمة الرياضية وقبل ذلك عوقبنا بسبب طوبة في مباراة زيمبابوي فكيف تكون كل هذه التجاوزات والمخالفات والاعتداءات ولا يتخذ قرار في صالحنا.

استطرد : لن نيأس من المطالبة بحق المنتخب الوطني وسوف نتمسك بهذا الطلب ولن نيأس مطلقا وكنا نستطيع أن نمر لكأس العالم لأننا الأفضل وكان لدينا ثقة كبيرة في التأهل إلى نهائيات المونديال.

وتابع جمال علام في تصريحات تليفزيونية : تحركت بعثة منتخب مصر من فندق الإقامة الساعة 2.30 وكان من المفترض أن نصل إلى ملعب المباراة الساعة الثالثة عصرا لكن تعرضنا لمضايقات على الطريق والأوتوبيس حينما وصل لم يدخل للإستاد مباشرة وحرص على الطواف حول الملعب وسط استفزازات الجماهير السنغالية.

وأضاف رئيس اتحاد الكرة: حافلة منتخب مصر التي تحركت من الفندق للملعب لم يصاحبها أي تأمين باستثناء فردين أمن على موتسيكلات وانفجر الملعب بالليزر والميكرفونات والقاء الزجاجات والألعاب النارية وكل الممنوعات تواجدت في مباراة الإياب بين منتخب مصر ونظيره السنغالي.

وأكد رئيس الجبلاية : ليس من العدل تعرض بعثة منتخب مصر الوطني للقذف بالطوب والحجارة في الحافلة خلال التحرك من الفندق إلى ملعب المباراة إلى جانب أنه كان هناك تعسف في دخول الجماهير المصرية لملعب المباراة من الأمن السنغالي رغم إنهاء الأمور قبلها بيوم مع مسئولي اللقاء هناك.

يذكر أن اتحاد الكرة تقدم بشكوي تضمنت ملفا كاملا بالتجاوزات الصادرة في لقاء الإياب من جانب الجماهير السنغالية منذ الوصول إلى داكار حتى انتهاء المباراة بتأهل أسود التيرانجا على حساب الفراعنة الكبار.

الوسوم

انسخ الرابط Short URL

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
الرجوع الى الصفحه الرئيسة
إغلاق