آخر الأخبار

مورينيو: “لو اخوض حربا لأخترت دروجبا”.. لحظات مضيئة من حياة دروغبا

يعتبر ديدي دروجبا اسطوره افريقيه لا تنسي، فقد حقق الفيل الأفواري بطولات وأرقام قياسية كأول لاعب أفريقي يقوم بذلك.

ولد دروجبا في مارس عام 1978 بالكوديفوار،وفي سن الخامسه أجبر على السفر الى فرنسا نظرا لضعف إمكانيات في توفير المال الكافي لهم

فقد أخذه عمه جوبا الى فرنسا لتبدأ رحله كبيره تنتهي بتخليد اسم دروجبا مدى الحياه،ورغم ان بركبه كان منطويا الا انه استطاع ان يلعب لاكثر من فريق في الرديف وكان ذلك حلمهم منذ الطفوله والذي كثيراً ما انكره والده.

لعب دروجبا لنادي جنجان عام 2002 واستطاع في اول عام ان يسجل 17 هدفا خلال 34 مباراه ثالث الهدافين وسرعان ما انتقل الى مارسيليا في العام التالي يحقق نجاح باهر.

حيث روي أنه كان في مباراه من قبل وسمع أحد المدافعين يحذر اصدقائه من استلام دروجبا للكره قائلاً ” لا تدعوا ذلك يأخد الكرة” وقال حينها أدركت إني أجعل الخصوم يكرهون مواجهتي”.

انتقل دروجبا الى تشيلسي مقابل 24 مليون يورو في ذلك الوقت كان اللاعب الايفواري هو اغلى لاعب فى أفريقيا، وذلك كان رغما عنه حيث فضلت إدارة مارسيليا، الحفاظ على الاموال مقابل بقاء دروجبا في النادي.

انتقل دروجبا الى العاصمه لندن ليجد رئيس النادي في استقباله، وأستطاع دروجبا في اول موسم له مع البلوز أن يحقق لقب الدوري بعد غياب 50 عام.

جوائز دروجبا الجماعية:

الدوري الانجليزي مع تشيلسي لعام 2014-2015-2016 2009 2010-2014

تحقيق كاس الاتحاد الانجليزي لعام 2006-2007 و 2008-2009 و 2009-2010 و 2011-2012

كاس الرابطه الانجليزيه للمحترفين ثلاث مرات 2004/ 2005 2006/2007 و 2014/2015

دوري ابطال اوروبا عام 2011

ومع الفريق التركي حقق الدوري مرتين وكأس تركيا و السوبر.

أما عن جوائز دروجبا الفردية 

حقق دروجبا الكثير من الارقعام القياسيه له ولبلده حيث يعد دروجبا أول لاعب افريقي يسجل 100 هدف في الدوري الانجليزي بعد شهرين فقط من انضمامه.

كما يعد دروجبا أول لاعب يسجل في أربع نهائيات مختلفة في موسم واحد مع فريقه تشيلسي،كمان سجله دروجبا 65 هدف مع منتخب بلاده.

واول لاعب يسجل 44 هدف في دوري ابطال اوروبا و104 هدف في الدوري الانجليزي الممتاز، والذي بات ممتن للمدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الذي وصفه بالفهد.

كما أن مورينيو اخبره في يوم من الايام انه عندما يمتلك المال الكافي لن يتاخر عن انضمامه لتشيلسى وبالفعل حدث وكان الصفقه الاهم في ذلك الوقت.

الوسوم

انسخ الرابط Short URL

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
الرجوع الى الصفحه الرئيسة
إغلاق