الدوري المصري

خبير لوائح يكشف لـ”لصقر سبورت ” قيمة عقوبة كهربا وكيف أضاع الزمالك 5 ملايين دولار

علق محمد بيومي خبير اللوائح الكروية بالاتحاد الدولي لكرة القدم على أزمة انتقال محمود كهربا لاعب الزمالك السابق، إلى ديسبورتيفو أفيس البرتغالي بدون الرجوع لإدارة ناديه، التي تملك حق التصرف في بيع اللاعب.
قال بيومي في تصريحات لـ”لصقر سيورت”، إن كهربا أخل بالتعاقد مع ناديه وهو ما يعرضه للعقوبة، بغض النظر عن دفوعه بأن العقد الذي يربطه بالزمالك غير قانوني كونه تم توثيقه بعد انقضاء المدة القانونية لتوثيق العقود، لاسيما وأن العقد قد تم توثيقه في اتحاد الكرة بالفعل.

 ويرى بيومي أن الزمالك أخطأ في التعامل مع أزمة كهربا من البداية بعدما ترك اللاعب يتمرد ويرحل عن صفوفه بدون إرداته، ولن يحصل على تعويض أكثر من 500 ألف دولار بعد عامين أو عامين ونصف من الآن.

أوضح خبير اللوائح أن الزمالك لو قام بتعديل عقد كهربا وحل الأزمة معه بشكل ودي لكان من السهل أن يقوم بتسويق اللاعب وبيعه بمبلغ لا يقل عن 5 أو 6 ملايين دولار على الأقل، وما يريده مرتضى منصور رئيس الزمالك بأن يحصل ناديه على عائد قيمته 300 مليون جنيه من جراء رحيل كهربا غير صحيح بالمرة.

فسر بيومي كيف احتسب قيمة العقوبة المالية الموقعة على كهربا بالتأكيد على أن عقد اللاعب يبلغ 170 ألف دولار ويتبقى فيه موسمين ، ويضاف إليهم موسم كعقوبة لتصل القيمة الإجمالية للعقوبة الموقعة على كهربا 3 مواسم لتصل القيمة إلى 510 آلاف دولار فقط هي ما سيحصل عليها الزمالك من رحيل كهربا.

 


انسخ الرابط Short URL

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
الرجوع الى الصفحه الرئيسة
إغلاق