آخر الأخبارأوروبيةالدوري الفرنسي

تقرير: خطوات بوتشتينو الأولى مع النادي الباريسي..ما هي آليات العمل؟

وصل مدرب توتنهام السابق إلى باريس في بداية الشتاء مع بعض الخصائص المعروف بها، منها أنه مدرب قريب جدا من لاعبيه ولكنه أيضا مدرب صارم، متحفظ، ومتطلب لدرجة لانهائية، فدائما ما يطلب الكثير والكثير، ولذلك وفي مواجهة القيود البدنية التي تواجه تشكيلته، فإن التطور الذي يريد إقامته قد يستغرق على الأرجح بعض الوقت، كما عنونت مجلة”فرانس فوتبول”.

تلك الصرامة والحرص الشديد تعد ميزة كبيرة عند المدرب، بل ويمكننا القول أنها من أهم مييزات مدرب قدير مثل بيب جوارديولا، ولكن هل ستنجح تلك الميزة مع مجموعة من اللاعبين إعتادوا على وجود بعض السلطات في أيديهم؟
حيث يجب أن تظل الكتلة الباريسية، التي تمت بعثرتها في كثير من المرات في المواسم الأخيرة مدمجة ومنسقة مع مرور الوقت.

وهذا تحد كبير لم يتمكن أسلاف ماوريسيو بوكيتينو من التصدي له بما فيه الكفاية.
-بسبب مباشر لبعض اللاعبين الذين فرضوا سيطرتهم على غرف الملابس وإستخدام الضغط على المدرب وإفتعال المشاكل مرات، أو بسبب عناد المدرب مرات أقل-.

ولكن وعلى كل حال، تعد عملية جمع الفريق تحت راية واحدة، بتنظيم واحد، وبمعدلات بدنية ليست بالضرورة أعلى ولكن يجب أن تكون أكثر إنضباطا، وبنهج ومسار تكتيكي ثابت وهو الشئ الذي لم يحدث حتى الآن في النادي الباريسي وحاول تطبيقه سلف بوتشتينو المدرب الألماني توماس توخيل ولكنه فشل في ذلك، أمرا هاما لإستقامة الفريق، وبالتأكيد يحاول البوتش تطبيقه منذ اليوم الأول، وهو ما ظهر في اللقاءات في سانت إتيان (0-0) ثم ضد بريست (3-0)، جري أقل ولكن مع دقة أكبر في التنفيذ.

ما هو دور فيراتي؟

هذا هو التغيير الرئيسي الذي بدأه ماوريسيو بوكيتينو منذ وصوله إلى مقاعد البدلاء الباريسية: وضع ماركو فيراتي في مرتبة أعلى لجعل لاعب خط الوسط الإيطالي صانع ألعاب متقدمًا وليس متأخرا كما اعتاد.

وقد إعتمد البوتش في ذلك على عدة مميزات متواجدة بالفعل عند الإيطالي منها: جودة حركته، براعته الفنية ورؤيته المميزة للعبة، قدرته المميزة في الحركة وفتح خطوط اللعب، وتحريك الملعب عن طريق عملية الربط بين خط الوسط وخط الهجوم.
وبالتالي يجب أن يقال إن ما ربحه باريس سان جيرمان من غياب نيمار في الثلث الأخير، هو وضع فيراتي بالقرب من منطقته الحقيقة، ولكن المشكلة ستظهر مع عودة نيمار في الأحد عشر، حيث سيبحث بوتشتينيو بالتأكيد عن طريقة تجمع بين نيمار وفيراتي بشكله الجديد في ملعب واحد، دون أن تتضارب أدوارهم.

الوسوم

انسخ الرابط Short URL

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
الرجوع الى الصفحه الرئيسة
إغلاق